Freemasonry for men and women

Freemasonry for Men and Women

Freemasonry for Men and Women

استكشاف الماسونية

ما هيالماسونيةالعالمية؟

.إن الماسونية العالمية هي عشيرة مبنية على الحرية والأخوة والمساواة

.تتألف من رجال ونساء ماسونيين ، متحدين أخوياً دون أي تمييزعرقي أو ديني أو عقائدي أو جنسي

.أنشأ المجلس السامي الأعلى للماسونية العالمية، نظامًا من الأعمال الاحتفالية والرمزية على حد سواء ، وسمح لأعضائه بإقامة محافل و هياكل صوفية بإسم مهندس الكون الأعظم وكمال الإنسانية

.علما بأن الماسونية توفر أفضل وسيلة لإتقان الإنسانية ، فإن المجلس السامي الأعلى للماسونية العالمية يتطلع إلى تحقيق أهدافه المثالية والسامية عن طريق إنشاء منظمة عالمية تقدم الحب الأخوي والإغاثة والحقيقة لجميع أبنائها

.أنشأت الماسونية العالمية ، حكومة ماسونية تضمن الحد الأقصى من الحرية تتوافق مع الانضباط المقبول طوعًا والمنظم وفقًا للمبادئ السرية القديمة والطقوس الأسكتلندية والطقوس الإنجليزية

يسعى المجلس السامي الأعلى للماسونية العالمية قبل كل شيء إلى تحقيق أعلى درجة من التطور الأخلاقي والفكري والروحي للبشرية جمعاء؛

.هذا هو المطلب الأساسي من أجل رفع شأن الاخوة وتطوير مفاهيمهم والاهتمام بهم من خلال منظمة أخوية إنسانية

.في المحافل ، يتم مناقشة المسائل الاجتماعية أو الفلسفية أو الدينية، والغرض من ذلك هو البحث عن الحقيقة والتنوير الفكري لأعضائها ، وبالتالي تمكينهم من الوصول إلى فهم أكبرلأنفسهم وللإنسانية

.يتم إنجاز كل هذا في السعي لتحقيق واجباتهم كماسون

قراءة المزيد

هل يمكن للمرأة الإنضمام إلى الماسونية؟

.تنحدر الماسونية العالمية من سلالة مدارس الغموض في العصور القديمة

.إنها الحارس والقيم والممارس لحكمة وتعاليم تلك المؤسسات النبيلة

.ما يميزها عن نظيرها ، هو دمج متعمد ومبدئي للمرأة في عملها العظيم

.على مر التاريخ ، كان هناك العديد من النساء الماسونيات ، على الرغم من أنهن لعدة قرون تم إعفاؤهن ومنعهن من الماسونية، من أجل الحفاظ على سرية الماسونية

.تمثل الماسونية العالمية أول حق عملي وقانوني لإشراك النساء على قدم المساواة مع الرجال في العمل ماسوني

.إن الماسونية العالمية تروج للتعاليم الأخلاقية الأكثر تشريفًا، وهي الطريقة التي سيتم بها لم شمل الإنسانية في ظل أبوية الله

.(يؤمن أعضاؤها بقوة ، بأن هذه المهمة صعبة بالفعل عن طريق استبعاد نصف الجنس البشري. (وثق هذا الرأي بقوة منذ بداية الماسونية العالمية

أول قطب أكبرللمجلس السامي الأعلى للماسونية العالمية، ، (°٣٣) كان لويس غوازيو يصر على أن النساء تتمتعن بنفس القدر من الحق في الحكمة والتعاليم الماسونية مثل أي رجل آخر .

.تعلم الماسونية المبادئ العليا للأخلاق. إنها تعلم المواطنة الصالحة والبحث عن الحقيقة والمزيد من النور والمعرفة.

هل من سبب وجيه وراء حرمان النساء من المزايا التي يمكن الحصول عليها من هذه التعاليم؟

هل هناك أي إعتقاد في هذه الرمزية الرائعة لأدوات العمل أو في العلوم الماسونية التي يمكن الحصول عليها من الدرجات السامية بأنها لن تكون مفيدة للمرأة بقدر الرجل؟

.تسعى الماسونية العالمية لتمجيد الله مهندس الكون الأعظم و لتحقيق كمال الإنسانية

.نحن نؤمن إيمانا"راسخا" أنه بدون قبول النساء في صفوف الماسونية على قدم المساواة مع الرجال ، تصبح هذه المهمة مستحيلة

.لا يمكن أن تصبح الإنسانية كاملة إذا كان نصف الجنس البشري فقط مسموح له بالمشاركة في الكمال

.وبالمثل ، لا يمكننا أن نمجد الله بنبذ نصف خليقته

.فقط من خلال توحيد البشرية جمعاء تحت راية الحقيقة والحب والأخلاق ، يمكننا أن نأمل في تحقيق هذه المثل العليا التي وضعناها أمامنا

قراءة المزيد

"الحقيقة عاشت ، لا تدرس."

- أخ HERMAN HESSE

Comasonic Logo

Co-Maçonnerie, Franc- Maçonnerie, Hommes et Femmes, Franc - Maçonnerie Mixte

Copyright © 1994-2019 Co-Masonería Universal, La Federación Americana de Derechos Humanos. Todos los derechos reservados.